منتدى فاطمه سعد الدين


 
التسجيلدخولالرئيسيةالمجموعات

شاطر | 
 

 من أوراق إمرأة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: من أوراق إمرأة   الأربعاء يناير 02, 2008 5:50 pm

من أوراق إمرأة
-1-
لم يكن اليوم أكثر متعة مما سبق .. إلا أنني بسبب التعب والإجهاد النفسي نمت معظم ساعات النهار ..!
حطام الأشياءالتى أراها من حولى لا تختلف عن حطام قلبي ..
يمر الوقت .. وأتابع باهتمام مزيف كل ماأسمعه هروبا من التفكير في الأشياء التي ولت .. والحياة القادمة !
لم أكن هذه المرة أشعر بأي شوق أو حمايس للكتابة كما اعتدت عندما أكون بهذ الألم..لماذا ..؟؟؟!
سؤال نافذ في حرائق الإنتظار ..مقتول على دروب الحيرة .. وأمام رعشة السؤال .. ترتجف الحقائق .. وتعصف الذكريات برأسي وتمر لحظات الحياة شريط يعرض كل المواقف بلا كللا ولا ملل .. وأعلم أن الجرح لا ينزف الا من ذكرى وقلبا يطفح أنين يحملني حيث كنا بقايا من صور ..
احترف جمود الاحساس ولكن أفتقر إلا صموده.. اعشق براءة الأطفال
ولكن إلا أملك حب التملك ..!
منبع ألمي هو هذا الواقع الذي أشعر فيه بالغربة ولهذا أهرب إلى الكتابة أو الرسم لأنه الحلم الجميل الذي أشعر أنه ينقلني إلى العالم الذي افتقده
أصبح الزيف يغلف كل شيء حتى المشاعر والتي هي أنقي شيء في الوجود أصبحت مشوهة ..!!
سحبت نفسا عميقا مليئا بالتعب وأنا أتأمل أوراقي الملقاة على الأرض .. تدحرجت عبرة حارقة من مقلتي تبعها سيل عارم من الدموع الكئيبة التائهة.. نقوش كلماتي .. سطرتها هنا ذات غباء مؤلم لم اعد راغبة في الكتابة .. فلا شيء يستحق أن أسطره الليلة ...!

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الأربعاء يناير 02, 2008 5:54 pm

-2-

هناك سيوف باترة تعصف بعواطفي ..
سيوف تنبعث من مواقف لا أدركها اللحظة ..
لا أعلم سبب للتغير الذي أصابني ..
لذا أحاول أن أستدعي حواسي ..
لم أعد أملكها وإن حاولت أن أداري همومي وأحزاني
حقا عندما يعاند القلب العقل فيشتكي القلب الفرقة والتعب
فليس من السهل أن نعترف بحقائقنا لا نفسنا وأن نواجه دون مرآة
وليس من السهل أن نعترف بحقيقة خيبتنا وبأن نعود منا ألينا
بقي بداخلي إحساس بالضيق طاغيا يغزو كل كياني ..
وبت ازدادا حساسية مفرطة حتى من كلمات عابرة أو نظرة شاردة..



يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الأربعاء يناير 02, 2008 5:59 pm


3-

أتأمل نفسي في المرآة.. فأري أشلاءأ نثى..
ألتقط من عيني نظرة خاطفة فاحصة ..
لكنني اتغابى عن معناها وأتعامى عن مغزاها.. وأعود أنظر حولي ..
الهزيمة في الثواني الأخيرة قاسية جدا..
حالة أحباط حالكة تعبث بالنبض ..
أتابع تفاصيل الأشياء بملل ...!
تمضي الأيام رتيبة باردة وفي داخلى بركان يوشك على الإنفجار
ماأسرع السعادة .. وسرعةنفاذها إلى القلب لتعمره بالنور
وسرعة إنقضائهالتملئه بالإنقباض ..
حقا.. الأحاسيس التى نتغافل عنها ونكبتها أو نتركها جانبا لاتذوب ،بل تتجمع في أنفسنا وتتجمد هناك..
وقد تتحول إلى ألم أو مرض أو تتفجر دون إنذار
.. يقلقني الصمت المطبق على الجدران
أتأمل كل شيئ بلون آخر ..
كأني عائده من زمن اللاشعور حافية القدمين عائده دون شفاه ...
عائده دون يدين.. فالحنين هو آخر ما قدر لحكايات الزمن الجميل ..!
رغم ذلك أصم أذني عن كل النداءت
وأستجمع شجاعتى وأغادر المكان وأنا مثقلة بهم كبير.

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الأربعاء يناير 02, 2008 6:01 pm

--------------------------------------------------------------------------------

-4-

كان اليوم مثقلا بالأشياء التى تكبلنى وتجعلني أشعر بأن العمر القادم سيكون مليئ بالمفاجئات ..
رغم أن القلب لم يعد يحتمل إنكسارات أكثر >>
يكفيه ما تحطم وما ترمد مع الأيام..
يكفيه جراحات وطعنات تميته ألف مرة ..
أحاول الهروب ..ولكن إلى أين ..؟
وكيف..؟

ومتى..؟

في كثير من الأوقات أتصور أن البعد عن الأشياء والبشر هو أفضل الوسائل ..!
حاولت كثيرا السفر عبر بوابة الأيام أجوب الأكوان وأرسم معالم جديدة
وألتقي بنماذج بشرية مختلفة ومغايرة ..
ولكني أتراجع إلى الوراء ..
فكل الصور مازالت عالقة في مخيلتي
ولها مكان في تجاويف القلب ..
هذه البحار التى لاسواحل لها ..
أمارس من خلالها السفر .. والكتابة
تأسرني الأمسيات الهادئة والكلمات الرقيقة ..
والتعابير المنتقاة .. النابعة من مملكة الروح..!
تطوقني باقات الفرح وهي تنشر شذاها بكل حب كي تقترن بلحظة تجلي وارتواء...!

يتبع


[center]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هتـــون



عدد المساهمات : 156
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الخميس يناير 03, 2008 3:21 pm



عندما يكون للإبداع مرسَا حتما سيكون على شاطئك ,,,,



أحييك ياأميرة الحرف ,,,أقف لكــ أحترامًًــا وتقديرًا ...



سأبقى في صفحتك أنتظر البقية بشوق,,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 3:44 am

5
-
هذا الصباح البكر مسكون بضحكات الفجر ..
تعانق فيه قطرات الندى ..
تغسل الروح .. معلنة ميلاد فجر..!
أقف أتأمل هذا الفضاء الواسع .. كل الأشياء تتوارى خلف ضبابية الأحلام ..
تشتعل بوارق الأمل تسري حرارتها في عروقي ،، تتفتق الأمنيات كالصباح المشرق واجدني غير قادرة على المكوث كثيرا ..
وكثيرا ما يراودنى أن انتشل حيرتي وضياعي من بين كل تلك الأعمال المتراكمة ..
والمساحات الشاسعة من عمر الحياة ...!
حقا في كثير من الأحيان يكون الزحام سجنا مخيفا..
فهذا الضجيج يحطم فينا أروع وأجمل ما فينا ...
الطمأنينة ..!
يدمر بداخلنا لحظات الحب ..
ولحظات الجمال ..ومتعة الإحساس..!
أشياء كثيرة كتبتها.. نقشتها في هذا القلب تطايرت
كافقاعات الحياة ..!
وانسل العمر من بين أصابع الأيام ملوحا بغد مخالف ..
ومشاعر مخنوقة ..
وأحاسيس تشتعل في تفاصيل لحظة ..
هي كل العمر المتبقي .. ..!


يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 3:45 am



-6-
في كثير من اللحظات تسحقنا المواقف وتقف في طريقنا الأزمات والصراعات ..
ولأن للمواقف حجمها المؤلم بداخلي ..
أعددت لك وليمة من العتاب .. فتقبلها كما هي بكل مافيها ..!
هل لك أن تمنحني لحظة حوار أغسل بها مابي .. وبعدها نضع الحروف المبهمة ..
أرجو أن تقدر وجعي المتطفل..!
أعلم أن الأشياء تأخذ قيمتها من انتظارنا لها .. لذا كثيرا ما أفقد إرادتي عندما أكتب ..
اشعر بالخوف لأن الكتابة تأخذ موعدا مع كل الأشياء التي أخاف أن أواجهها .. أو أتعمق في منحها ..!
..أقف متأملة الأحداث الكامنة والخارجة عن إرادتي وأمارس معها الصمت ..!
أمارس الصمت كثيرا وأتوقف عن البوح خشية أن تتلاشى الكلمات تصدر قراراتها
في لحظة ضعف ..
في لحظة بوح ..
في لحظة أعتراف أرفضه ..
أما الليلة فأنا مختلفة كثيرا..
أكثر مما تتصور ..!
أجلس لأكتب دون قيود من الداخل تسلبني رغبتى في الكتابة ..
رغم أنني قررت في بداية أوراقي أن اتوقف وأنه ليس هناك ما يستحق أن أكتبه..
اليوم كان قراري قاطعا .. وأنني لابد أن أكون صامدة تجاه موقفي ..
المؤلم ..
والجارف بعض الشيئ ..!
وأن يكون قراري هذه المرة صارما في كل شيئ..
حتى في اختيار مشاعري ..!


يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 3:47 am

-7-

علي أن أجلس لأكتب دون قيود .. كل ما يدور في ذهني..
ولا يهم نوعية تلك الكتابة ولا مستواها الآن..!
المهم الكتابة في حد ذاتها كوسيلة تفريغ وترميم لما بداخلي ..
أصالح ذاتي مع الأشياء ..
مع العالم الذي تغير بنظري وتبدلت إيقاعاته أصبح لكل شيء ألف لون ..
احاول ترميم تلك الشقوق التي اخاف عليها من التفطر والإزدياد..!
حقا ..
عندما يصادق الإنسان شيئ جميل مفرط في الجمال .. يرغب في البكاء ..!
لذا سأكتب الليلة حتى تغرق الحروف كل أوراقي ..!
فالفرح الحقيقي في الحياة في نظري ..
هو أنأخالف نفسي مع هدف عظيم ..
أن ألقي بنفسي فيه قلبا وروحا ، كي أنسى ذاتي الضئيلة..!
ليست القظية في الغياب.... الجميع يذهب ... ويرحل ..
لكن ما اريد تأكيده ...
أن الغربة تعتدي علي بطريقة متوحشة
فزمن الحنان مات ...
ومواسم الذبول لم تكلف نفسها لحين جمع الحصاد
ما زلت التحف من البنفسج معطفا من الوفاء ..!
لن أكسوه العتمة ولا أوراق الخريف الجميلة ..


يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 3:48 am



8-

أجلس صامته أحدق في معاني حديثك .. تلسعني آهاتك الحيرة

..توقفت عند حدود تساؤلك عن مدى حتمية هيمنة الإنسان بالجوانب الروحية في قلبه ..!
أأمن بأن الإنسان بإمكانه أن يتوقف .. وبإمكانه أن يستدير في وجه التيار..
نعم قد نصاب بالضعف .. و قد نختل توازننا..!
لكن .. محاولة البحث ليست كأي محاولة .. تحتاج منا إلى إرادة قوية وقوة تحمل صخرية ..!
رغم ذلك .. لماذا يستمر البعض يعطي ويغدق ويزرع عطاءه حتى في أفقر النفوس خصوبة..؟؟!
أتسأل هل يجب على الإنسان أن يعيش عمره كله محروما ..حتى من أن يفكر بصوت عالي ..
ويستسلم حتى النهاية ..!
هل علينا أن نؤد مشاعرنا ..
احتياجاتنا في أن نعبر عما نريد ..
متى وساعة ما نريد ..!
لماذا نخنق إحساسنا الجميل....!
فكم هو جميل أن نمتلك مساحة صغيرة من الزمن والعمر مع من نرتاح لهم ونشعر أنذلك
يغنينا عن كل الدنيا ..
لكن المأساة عندما لا نملك هذه ولا تلك..!
فهل نطوي تلك المشاعر بصمت ..!
نعم..
الحقيقة دائما مؤلمة ..
ولكن ألمها يصقل الإنسان من جديد ومن البداية ..
لذا سأرضخ لها رغم قسوتها..!

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 3:49 am


-9-
عقارب الساعة في خطواتها المتتابعة الرتيبة والمميتة تأكل الساعات والدقائق والثواني ..!
تأكل بهجة الزمن .. وفرحة المكان ..
وأعلم كم يحرقني الظمأ..!
يزداد المطر بلون القلب ..لكنه يتبعثر
في فراغ الليل .. يشعل الحنين
في صدري وتعربد الأمواج بين أضلعي..!
القلم أمام عيني تمتد إليه يدي .. ترتعش الورقة
أمامي أراها مساحات سوداء لاتتسع لحروفي الدامية..!
ففي لحظة من اللحظات تنهار الأحلام وكل الأفراح لتتساقط في مستنقعات الألم .. !
عندما نطعن لحظات الفرح بسكين اللامبالاة..
أحاول أن أجمع ما تبقى من إحساس لأسكبه على هذه الورقة..
لكن لم يبقى لي شيء يذكر ..فقد فقدت جراءتي حتى في التعبير ..
أحاول ..لكن لا أقدر على تسطير شيء ..!
تغتال الكلمات فوق شفاهي .. تذبح في مذابح الصمت يتوهان العقل
أرحل عبر هذه اللحظة التي كبلت الحقيقة احتوتها واقعا نرجسيا
يتلاشى عبر مسافات الأيام ..!
حقيقة ..
إننا لانؤلم أنفسنا بقراراتنا المفاجئة بقدرما نطعن بها الآخرين ..
خاصة إذا كانت تلك القرارات مفاجئة وفي أوقات غير مناسبة..!

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 3:50 am

--------------------------------------------------------------------------------

-10 -


تمضي الأيام بي ..تعانق أحلامي ..تخنقها بالحب .. أنظر أمامي ..فلا أرى الوجوه هي الأوجه التى أتمنى ..أتلفت خلفي .. فلا أرى الأيام أبقت الود الذي كنت أرجو.. أتلفت عن يمينى .. فلا أجد إلا صخب الليالي ينهش عظامي ..
الأيام نخرت نفسي كسوس على سنين هزيلة ..كيف أنسى الأمس .. وهويقبع في داخلي .. يحرضني على نفسي .. يشحنها بتيار قوي فأغمض عيني عن الحاضر .. وأترك لذاتي أن تقود مركب حياتي ..لايهمنى الوجهة ..فاني سأرحل يوما..
هل لي أن أتشبث ببقايا الدفئ والحنان ..
حتى البقايا لم اجدها..!
كانت تمتمة داخلية بينى وبين نفسي ..فالصراحة كيف وإن كانت مع النفس .. يكشف الإنسان أوراقه فيقرأها على من ؟
على ذاته ، يخاطب وجدانه ..يناجي أحاسيسة ومشاعره مكشوف بلا ستار ..بلا حاجز ..بلا أقنعة ..فقد أخرج من هذه الحياة بأقل خسارة ممكنة ..!
الإنسان بذاته لا يملك خيارات ..!
ليس كونه مسيرا ولكنه مقيد بظروف واحكام ..
تجعله في الجانب الآخر داخل نطاق التوحد والارتباط بالذاتية واحتواء المواقف ألا كثر براءة ...
و الرحيل لا يهدينا الأمان دون تحسس الأشياء من حولنا ,
دون الإحساس بالتواجد
, كيف يكون الأمر عندما نعلن الرحيل عن بوادي قلوبنا.. و عن انهار الحب فينا ..
و عن عشقنا الأبدي المتمثل في خلجات صدورنا
كيف يكون حينها حالنا ..!
أستل من بكائياتي نواحا مفجوعا وأسحقه على بلاط صلابتي الظاهرة..
وأنطوي على طوفاني المراق صامتة:

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 1:48 pm




11-

طويت المسافات والمسافة بيننا شعرة .. عالم رحب من الجمال .. نشرت أشرعة نفسي واستقبلت الأفق .. أرنو إلى غد مشرق قادم .. تاهت خطواتي
في الدروب ..!
كل يوم أرسو في ميناء ..أخالة محطتي الأخيرة ..لكن صخرة الواقع ترتطم بثناياه ، فينكسر على جنباتها حلم الغد المنتظر..!
لم أختر نفسي من بين أكوام الأجساد التي فقدت شعاع الشمس أن يتدفق لأعماقها .. لم أحلم يوما بغير حقول القمح تحضرني سنابلها .. وتورق أزهارها ..ويشتعل أوراق عبيرها .. وتنبض بالحياة عروقها..
لكن هي أقدارنا.. لا مفر منها ..!
سنوات ..وأنا.. أكتب .. أهدي مشاعري ..خيالي .. أبحر فوق قوارب أحلامي .. كل أطواق النجاة خذلتني .. خذلان العطر تحت جلدي..
حقا أصعب أوقاتنا .. عندما نختار
لأننا لانعيش أبدا بلا قرار .. وإلا أصبحنا لاشيئ وبلا معنى
إن أصدق ألاعمال إنسانية هو أن نعبر بوضوح عن قناعاتنا وما نؤمن به ،عن أحاسيسنا ..
وتأـثراتنا .. ومشاعرنا ،
فقرار انتشال نفسي إلى الأفضل قراري أنا وحدي فقط من يجب أن أواجهه بكل صبر
وأن أتعلم كيف أعايش عواقبه.. بالرغم من أنه قد يعرضنى للتجريح والنقد من أولئك الذين يسخرون دائما من نقاط الضعف فينا .. إلا أنني لاأملك ألا إحساسي الصادق هو الأمر الوحيد الذي أعتدت أن أقدمه للناس..!

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 1:50 pm

--------------------------------------------------------------------------------

-12-

أسكب قهوتي .. تفوح رائحتها .. حزينة كالذكريات التي تصطخب في القلب ..
وموجعة كالحنين الذي لايفتر ..
أحس أنها تلامس جدران القلب ..!
وقفت مشدوهة من روعة الموج غاديا ورائحا يعانق الماء .. ثم يبتعد يفسح للشوق مكانا للإحتلال ..
ثم يعاود إزاحته ..!
أسمعه البحر وأسمع وشوشته ونوارسه نجوم في سماء القلب ..
مراكبه تجول في دمي ..!
الليلة مختلفة .. كل شيئ فيها مختلف ..
أمواج البحرتدندن بلحن الحياة ..تتراقص النوارس على أنغامها تقبل النسمات ..!
ما عرفت همس الموج .. ولا مواعيد البحر .. ولا ظلال الشطآن ..إلا هذه اللحظة ..
تجمعت سحابات بيضاء فوق الموج .. تأملت اللون الأزرق حتى مللت التأمل ..!
أتأملك بصمت ..لا أقوي خلاله على الحديث أو الحوار.. كنت مختلفا حد الخيبة في الوجع ..لوعة لإيجاريها غير آيات الأمواج التي تتشبث بصخور الشاطئ..ماتت بدخلي أجمل التفاصيل ..
خذلتني اللحظة خذلان العطر تحت جلدي
ألا تستطيع الأمواج أن تسكت ليلة واحدة فترحم ألمي المبهم بصمتها؟
أغمض عيني رغم كل شيء .. أعب نسيم البحر البارد .. وتفر أسراب الغيم ..
وتحلق النوارس البيضاء ملوحة..
يتتابع الموج بهدوء ..وأسجل ..
لقد أمات الغياب كل مافي الحنايا..!




يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 04, 2008 1:51 pm


-13-


عندما تتضح الحقائق .. تشيخ قدراتنا .. يصبح الفراق نتيجة واللقاء قدرا..!
والأسئلة مخزنا للدهشة .. فالمشاعر الزائفة تظهر من أول اختبار لها ..
وإن تمكنت من الهروب بطريقة ما .. لابد أن تتضح..!
حقا إننا ضعفاء _نحن البشر_ لا نقدر على كبت مشاعرنا ولا نقدر
على إزالة هواجس النفس عندما تتسلط على تفكيرنا .. حتى الدموع أقوى من إرادتنا..!
والإنسان رغم قوته وجبروته لم يستطع أن يقهر عاطفته ولا أن يتحكم بشعوره ..
فنحن لا نستطيع أن نبكي ساعة أن نريد .. ولا نضحك وقت أن نحب ..
اللحظات هي التي تفرض علينا البكاء أو الابتسام..!
فماذا تفعل المشاعر في زمن الانكسار..؟
هل نطوي مشاعرنا في صمت ..؟
لذا لن أحاول البحث عن حلم خذلني ..
وسأجعل من رحلة الانكسار بداية حلم جديد..!
أصعب من فراق الموت الذي ينتهي برحيل الجسد ..
فراق الوجود نفسه الذي ينتهي بإلغاء إنسان من خارطة حياتنا وهو مازال على قيد الحياة..

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كارهة الظلم



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 04/01/2008

مُساهمةموضوع: قصرا وليس اختيارا   السبت يناير 05, 2008 4:20 am

اعجبني ما ذكرته عن البعض وكيف يجبروننا على الغائهم او على الاقل اقصائهم عن خارطة حياتناونحن .........اختي لسنا بسعداء بهذا الالغاء وذاك الاقصاء ولكننا مظطرون اليه ....قال الجدارللمسمارلم تشقني قال اسال من دقني Exclamation
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الخميس يناير 10, 2008 4:13 pm

--14
مع نفسي أرى الأشياء أعمق وأوسع واشمل ..
لذى زحام الناس حولي يسلبني خصوصيتي ..
يبعثرني من الداخل وأشعر بالإطراب والقلق..
ومع نهاية اليوم أحاول أن الملم نفسي من بين أيدي الآخرين..!
أعلم أن المواقف هي من تحدد وتبرز معادن الناس والأشخاص
ولها وقعها الكبير على نفسي ومشاعري ..!
لذا تكون للمواقف حجمها و عمقها ولا يمكن أن تمر مرور العطر حين ينتشر في الهواء ..
لكنها تبقى بقاء الوشم في القلب..!.
فتكون تلك المواقف جرس إنذار تجعلني أقف على حقائق مغيبة..!
فلا أستطيع أن أفعل شيء يتعارض مع نفسي مهما كانت ضرورته ..!
وأسوء الأمور أن نطمئن إلى الأشياء وتزداد قناعتنا أكثر من اللازم في عمق مشاعرنا ومشاعر من حولنا ممن نحب..!
ونعتقد أن مابيننا أكبر من أن يؤثر فيه شيء ..
ورغم أن هذا الإحساس جميل لكنه قد يكون بوابة الخطر ..
لأن الخطر يأتي دائما من أكثر الأماكن أمنا، وقد يموت الحب بداخلنا ونحن في أوج إحساسنا به..!
حقا .. عندما ينهار الاحترام يكون الصمت أفضل والبعد اسلم..


يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 11, 2008 2:14 pm



15-

إني غير قادرة على شيء لقد وضعت قلبي في ثلاجة اللامشاعر ..
لأنني غير قادرة على الحب ..على الكره ..على البعد .. وغير قادرة على الاقتراب ..!
كيف لي أن أقنعك بأنني في حالة خصام مع نفسي ولست في خصام معك..!
لقد قذفت بنفسي في مستنقع راكد من المشاعر تسكنه تماسيح من الخوف..
وتربض فيها أفاعي الحيرة..
أتساءل لماذا يكتب الإنسان .. وماذا يحرك فيه الحنين بالعودة..؟
هناك لاشك بواعث ومسببات ..
موال الغربة يزدهي على حنجرتي في لحظة الهاجس الكبير في الخوف من القادم!
خيوط ضئيلة متضائلة لا زالت متعلقة ببقايا رجاء محترق فؤادي على ثغر الغد.. !
لايمكن أن يلتقي الشك بلحظات القناعة إلا إذا كانت هناك لحظة تبدد كل تلك الظنون..!
لقد حدث شيء عظيم بداخلي مسمار يدق في صميم وجداني رغم ذلك أجدني أشعل الشموع ..
أنصبها على واجهة مشاعري،ولكن هذه الشموع لن تضيء من إلا لك..!
فعندما يتفتح الشوق على مصرعي قلبي يهرع الحنين لملاقاته ..تتجلى فيها لحظات الشجن ..!
وهل غير الشوق يثير شجون القلب ويفتحه ..!!
لن أستطيع التخلي عن حضورك في حياتي ..وأنك كل محطاتي .. فيك أجد ذاتي ..
ولأجلك فقط تزهر ممالك الحب في حياتي ..!


يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 11, 2008 2:15 pm

16-



مرت سحابة قاتمة في سماء القلب ..
أحطتها بسياج متين من الحنين
والاحتواء لا أدري لماذا انتفضت دو اخلي قشعريرة منها..
ظننتها سحابة عابرة ..لا تلبث أن تتوارى لتفسح المجال ..
للشجن أن تسطع من جديد ..!
في جموح المواعيدالمربكة يمتد حنين أشتياقي حتى عظامي ..
أبتكر من هبوبك ذرات أنفاس ليس لها إنتهاء ..!
حقا ..!
يشبهك هذا المساء ..كثيرا
كان مختلفا في كل شيئ ..
مثلك ينفرد بروعة القلب .. وأناقة الحرف ..!
هناك مساحات من التصحر وهناك سحابات من الدخان
هل يمكن أن تمنحني حق التصرف في عقلي ..
أريد أن ألقي به هذا المساء ..!
كانت أحاديثا أكثر عذوبة واشتهاء..
كلماتنا تمدنا بالقوة والتوق
كنا نتحدث عن احتلال الطيف في أماكن الغربة
وكيف نتقسم الولة الممزوج بالشوق
كانت أكثر اعذوبة..!


يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه سعد الدين
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من أوراق إمرأة   الجمعة يناير 11, 2008 2:19 pm


-17-


أنا الآن لا أكتب إلا نفسي .. ولو تقمصت غيرها ستكون مشوهة
يغلف الشجن حياتي .. ويمزقني الصمت ..
وتتجمد إطراف الحروف من برودة الشوق ..!!
وتمارس الكلمات .. التمرد ,, والغياب ..
وترفض العبارات الاستسلام.. !
فقط امنحني ظلا يقيني لسعة الزمن القادم ..
حين أهرع إلى واحتك لأرتشف من نبع عطائك وصدقك الذي أتوق للوصول إليه..
فديتك نفسي لا تضطهدني ..لا تعتصر ألمي ..
لأبوح بأشواكي ..!
لا تضغط على جرح أدمته يد الليالي ذات يوم ..
غرست فيه سمومها وسرى السم للأعماق ..
فشل حركة القلب..!
لا تتعجب كيف يسري الدم في عروق متقطعة ..

.

.

.
ففجيعة الإنسان كبيرة تجاه الإنسان نفسه الذي يتسلى على مشاعر الآخرين..
ويرى أن هناك من يسير خلف أكاذيب وأوهام يبني عليها أشياء وأشياء

.

.

.
فلا تغرس سعادتك في بحر ألآمي كي تهنأ بكأس مدامعي ..
فأودية الحب ضحلة ..
نغترف منها ما يرمرم جراحات الأيام ..
ويسكت تنهيدات الزمان..!
ألملم أوراقي الآن ..
لأني أرى أنها لابد أن تتوقف إلى هنا ..
وأن تصمت سطورها حتى تشرق شمس الحقيقة ساطعة..
بعد أن بحثت عن قلبك الكبير لأحتمي به من صقيع الغربة ..
فإذا به مفقود..!

.

.

.

.
إنتهى

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من أوراق إمرأة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فاطمه سعد الدين :: القسم الخاص بالكاتبه / فاطمة سعد الدين :: الوجدانيات-
انتقل الى: